هدى يسي : صفقة رأس الحكمة للشراكة الاستثمارية  المصرية  الإماراتية ..بشرة خير للاقتصاد المصرى  وشهادة ثقة  فى المناخ الاستثمارى المصرى  وحافزا  لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية ..الفترة المقبلة   

كتب هشام سلطان

0 1

أعربت د. هدى يسي رئيس اتحاد المستثمرات العرب رئيس جمعية سيدات الأعمال للتنمية رئيس لجنة الصناعة والاستثمار بجمعية مستثمرى العاشر من رمضان وعضو المجلس المصرى للشؤون الخارجية ، عن تفاؤلها بالنتائج الإيجابية المتوقعة  ،  وبشرة خير  على الاقتصاد المصرى   بعد توقيع اتفاقية أضخم مشروع شراكة استثمارية  بين مصر والإمارات والمتمثل في تنمية مدينة رأس الحكمة بالساحل الشمالي. وكشفت يسي ، فى تصريحات صحفية ، عن ظهور مردود سريع عقب توقيع الاتفاقية تمثل فى تراجع سعر صرف العملة الدولارية الأمريكية أمام الجنيه فى السوق الموازية

وبدء ضبط السوق ، إلى جانب التراجع الملحوظ لسعر الذهب فى السوق المحلى .

وأضافت ، أن اتفاقية  صفقة  رأس الحكمة ،  البالغ قيمتها 

150 مليار دولار طوال فترة إنشاء وتطوير وتشغيل المشروع  ، تحصل مصر  منها  فور التعاقد  على 35 مليار دولار، خلال شهرين، يساهم فى تحسن جميع مؤشرات  الوضع الاقتصادي وخاصة  القطاع الصناعى والقدرة على توفير مستلزمات الصناعة من الخارج بأسعار مناسبة بعد ضبط وتوافر العملة الصعبة  و السيطرة على السوق السوداء للعملة  ، مما يسهم في تحريك عجلة الاقتصاد  وزيادة الإنتاج .

وأوضحت هدى يسي ، أن تراجع تكاليف الإنتاج سيزيد من القدرة التنافسية للمنتج المصرى والتسويق فى الأسواق الخارجية ، كما تنخفض أسعار السلع والمنتجات داخل السوق المحلى .

وأشارت إلى أن الاستثمار الاماراتى الضخم في المشروع 

، يعد شهادة ثقة  فى المناخ الاستثمارى المصرى ، من مزايا وأمن واستقرار لرأس المال الأجنبى  ، وحافزا وتشجيعا لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية والمحلية خلال الفترة المقبلة  لمختلف المشروعات الاستثمارية فى مصر .

وتوقعت يسي ،  أن يحقق مشروع  الشراكة الاستثمارية الضخمة في تنمية رأس الحكمة بين مصر والإمارات ، توفير إعداد هائلة من فرص العمل فى مختلف القطاعات ، حيث تقام المدينة على   مساحة 170.8 مليون متر مربع، وتهدف تحقيق طفرة عمرانية وتنموية وعقارية و إقامة مدينة سياحية عالمية على أرض الساحل الشمالي المصري ، و  منطقة حرة خدمية خاصة تضم صناعات تكنولوجية وخفيفة وخدمات لوجستية.

مصر عادى
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.