نبيلة مكرم تتصدر التريند .. ودعوات المصريين تنهال لدعمها

0 33

، تصدرت نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج محرك البحث جوجل، بعدما كتبت عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إنها تتعرض لأوقات عصيبة هي وأسرتها على خلفية اتهام نجلها بارتكاب جريمة قتل في الولايات المتحدة الأمريكية.نبيلة مكرم تتعرض لأوقات عصيبة وتطلب من المصريين الدعاء

وقالت وزيرة الهجرة: “أنا وأسرتي نتعرض لمحنة شديدة، وبنمر بوقت عصيب على إثر اتهام ابني بارتكاب جريمة قتل بالولايات المتحدة الأمريكية، هذا الاتهام منظور أمام محكمة أمريكية ولم يصدر به حكم قاطع حتى الآن”.

وأضافت الوزيرة: “قيامي بواجباتي كوزيرة في الحكومة المصرية، لا يتعارض إطلاقًا مع كوني أم مؤمنة تواجه بشجاعة محنة ابنها ومهما كانت العواقب، فإنني كوزيرة أتحمل مسؤوليتي كاملة تجاه منصبي ومقتضيات العمل به، وأفرق بشكل واضح بين ما هو شخصي وما هو عام”.

وتابعت وزيرة الهجرة:”كأم، أطلب منكم الدعاء لي ولأسرتي في هذه المحنة، وأدعو معكم لابني رامي وللضحايا الذين لقوا ربهم، وأتوجه أيضًا إلى وسائل الإعلام بتحري الدقة فيما تنشر، وتراعي الصدق والإنسانية في تعاملها مع تلك المحنة التي ألمت بأسرة مصرية تنتظر حكمًا لا يزال في علم الغيب وفي ضمير القاضي به”.

وفي سياق متصل، توالت كلمات الدعم والمساندة للوزيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد من المصريين على صدر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك”،وقالت Noha El-Maamoun: كل الدعم للعظيمة المحترمة معالي الوزيرة Nabila Makram، ربنا يمد أيده وتعدوا المحنة دي على خير وسلام، دعواتنا و صلواتنا و قلوبنا كلها معاكي.

وتابع “Hatem Elgahmey”: كل الدعم والمساندة لمعالي الوزيرة، الشعب المصري جنبك ويساندك في الأزمة حضرتك إنسانة جميلة وقوية وان شاء الله تعدي علي خير وربنا يطمنك علي ابنك ويخرج منها بسلام”Nabila Makram

 

وقال شخص يدعى Mohammed Salah: بوست معالي الوزيرة عن أزمة ابنها في أمريكا من القلب ووصل للقلب، وشوفته بوست ام قلقانة على ابنها وخايفة عليه مش بوست وزيرة بتتكلم في سياسة.  

زعلت لما عرفت الخبر لأن الوزيرة نبيلة مكرم ليها اسهامات كتير مميزة في عودة مصريين كتير من الخارج أثناء أزمتي كورونا والحرب الأوكرانية، ده غير إنها موجودة دائمًا وبتدعم اي حد عنده أي مشكلة خارج مصر، قلبي مع الوزيرة نبيلة مكرم ، و هدعمها في اي قرار تاخده، و ربنا يطمن قلبها على ابنها، و ياريت ننتظر نتيجة التحقيقات ونشوف تفاصيل الحادث ده ايه قبل ما نحكم و احنا معندناش اي تفاصيل أساسًا..شدي حيلك يا أفندم، و كلنا معاكي بإذن الله.

مصر عادى
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.