قصة نجاح مينا سعد في بيزنيس التداول 

كتبت بسمة رمضان

0 18

نجح الشاب “مينا سعد” البالغ من العمر 23 عاما من مدينة أسيوط و استقر بعد ذلك داخل محافظة الجيزة والذي كان يعمل مساعد صيدلي وكان راتبه ضئيل جدا ، ومن هنا بدأ الشاب مينا سعد أن يعمل في مجال بيزنيس التداول بعد أن كان مساعد صيدلي، حيث أنه كان يبحث علي مستوى مادي أفضل ولذلك، أعجب بالبزنيس الالكتروني وبزنيس التداول حيث استطاع العمل بهم بجانب شغله ودراسته، إضافة إلي ذلك فإنه لا يحتاج الي وقت فراغ كبير للعمل من خلاله 

وواجه مينا في بداية عمله مشكلة كبيره وهيه عدم توافر رأس مال و عدم تشجيع اي شخص من المحيطون به له ولعمله، إضافة إلي ذلك عدم درايته بالتجارة، ولا يوجد احد مقتنع بهذا النوع من البيزنس، لكنه تعلم و عمل علي نفسه كثيرا ولكن نجاحه كان بطئ وليس سريعاً ، وبدأ بالفعل أن يحصل علي أموال من هذا البيزنيس، وبعد فترة من العمل قابل الكثير من السلبيات بسبب اسرته لأنهم كانوا غير مقتنعين بهذا النوع من البيزنيس وما يدور بأذهانهم ان هذا النوع ماهو إلا نصب ولا ربح به ولكن اتضح الأمر لهم بعد ذلك وذلك من خلال نجاحه اكثر فأكثر ،ورغم ان علاقته كانت قليله وكان شخص انطوائي، إلا أن بعد ذلك اختلف الوضع وتغيرت شخصيته الي شخص اجتماعي وتعرف علي الكثير من الناس من داخل وخارج مصر وتمكن من عمل فريق في أكثر من محافظة مثل اسيوط والقاهرة وكفر الشيخ ، والاسماعيليه وبني سويف والسادس من اكتوبر والكويت والسعوديه والسودان ولديه رؤيه بعمل اكثر من فريق داخل محافظات مصر وخارج مصر ايضا 

ومن ثم تعامل بذكاء واحتراف اكثر وتطور كثيرا في مجال البيزنس وأصبح قائد محترف ف التسويق والتداول

 

مصر عادى
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.