في يوم تكريمها د. جهاد ابراهيم تتألّق كوردة من حرير

كتب هشام سلطان

0 15

الوردة الرقيقة النسمة اللطيفة د. جهاد ابراهيم وفي يوم تكريمها من نادى هليوبوليس تألّقت اسما ورسما وحضورا جميلا تنثر شذرات الريحان والياسمين على الحفل وجموع الحاضرين. تقدمهم

النائب عمرو السنباطي رئيس نادي هليوبوليس وسماش وعضو مجلس النواب

والاستاذ بسام الخوري

و النائب عمرو صدقي

واللواء عمر الجبيلي

و النائبه زينب سالم

والأستاذة حنان المغربي

والاعلامية رانيا عدنان

جهاد ابراهيم هى نموذج. من عظمه الست المصريه بنت البلد الجدعة   هى حقا من عظيمات مصر

العقل الواعى ، والقلب الذى يحمل الخير لكل من حوله، دون انتظار لرد ، دون من أو أَذًى .. تحمل قلبها الكثير من فنائه فى إتقان العمل، . لم تبحث عن مجد زائف، ولم تحاول أن تتسلل مثل آخرين لتتصدر المشهد ، بل بقيت فى محرابها الإنساني ، تبحث عن تاريخ من العمل العام وحب الخير، والرضى والقناعة والسكينة، مكتفية بهذا الحب الغامر لكل من يعرفها ويقترب منها ، ويعمل معها .

ولأنها قادرة – بكل ما تحمله الكلمه من معني وتمتلك رؤية شاملة تستطيع من خلالها صنع التغيير للأفضل.

ورغم هذا التاريخ ، وتلك المهام ، وهذه القدرات بقيت متواضعة على درب أبناء الأصول الذين لايحولهم منصب ولارئاسة لموقع .. لم تنس رفقاء الدرب بل زاد العطاء لهم ليصبح بلا حدود..

الكلمات قليلة ، والحروف لن تعبر عن قيمة هذة السيدة التى تملك اغلى ثروة فى حياتها وهى حب الناس

مصر عادى
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.