صواريخ روسية على كييف ولفيف.. و«رعب نووي» يتجدد بخاركيف

0 12

قال مستشار وزارة الداخلية الأوكرانية فاديم دينيسينكو، الأحد، إن روسيا بدأت في تدمير مخازن الوقود والأغذية الأوكرانية، مما يعني أن الحكومة ستضطر إلى وضع هذه المخزونات في أماكن متفرقة في المستقبل القريب.وقال دينيسينكو في حديث للتلفزيون المحلي إن روسيا تجلب قوات إلى الحدود الأوكرانية بالتناوب ويمكن أن تقوم بمحاولات جديدة للتقدم في اجتياحها لأوكرانيا، وفقا لسكاي نيوز عربية.

من جانبها، ذكرت وزارة الدفاع الروسية أن صواريخ عالية الدقة دمرت مستودعا للصواريخ قرب كييف، كما أن صواريخ كروز أخرى دمرت مستودعا للوقود قرب مدينة لفيف وورشا لإصلاح الراديو.

قصف روسي لمنشأة أبحاث نووية بخاركيف

من جانبها، ذكرت هيئة التفتيش النووية الأوكرانية أن روسيا قصفت من جديد منشأة للأبحاث النووية في خاركيف، مشيرة إلى أن القتال يجعل من المستحيل تقييم الأضرار.

وأضافت الهيئة أن المفاعل التجريبي في معهد خاركيف للفيزياء والتكنولوجيا تعرض للقصف، السبت.

كانت السلطات الأوكرانية ذكرت في وقت سابق أن القصف الروسي دمر مبان في منشأة خاركيف، لكن لم يحدث تسرب إشعاعي.

وتستعمل منشأة المصدر النيوتروني المشيدة حديثا لإجراء بحوث وإنتاج النظائر المشعة لأغراض طبية وصناعية.

كانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قالت إن المواد النووية في المنشأة ليست خطيرة، وأن مخزون المواد المشعة منخفض للغاية، ما يقلل من مخاطر حدوث تسرب إشعاعي.

وتحاصر القوات الروسية خاركيف منذ بداية الهجوم ، وتعرضت مبانيها السكنية وبنيتها التحتية الحيوية لقصف متكرر.

مصر عادى
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.