سفير مصر بفيينا يشدد على ضرورة الوصول إلى عالم خال من الأسلحة النووية

فيينا- دعاء أبوسعدة

0 11

افتتحت أعمال الدورة الأولى للجنة التحضيرية لمؤتمر عدم الانتشار النووي NPT في الفترة من ٣١ يوليو إلى ١١ أغسطس ٢٠٢٣.وشارك السفير محمد الملا سفير مصر لدى فيينا والمندوب الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في الحدث الجانبي  لمؤتمر مراجعة معاهدة عدم الانتشار والذي نظمته دولة اليابان حول التوصل إلى عالم خال من الأسلحة النووي   في لجنة IGEP  الحادية عشرة كمتحدث في الحدث بناء علي الدعوة التي تلقاها من الدولة اليابان ومن Shunsuke Taken  وزير الدولة الياباني للشؤون الخارجية.

وقد ألقي الملا بيان استعرض فيه الموقف المصرى تجاه تحقيق نزع السلاح النووي، مشيرًا إلى التراجع الحالي في الظروف الأمنية الدولية وتراجع منظومة الحد من التسليح، وما  يحمل معه من تزايد احتمالات وقوع حادث نووي .

وشدد على ضرورة العمل من خلال الأمم المتحدة للوصول الي عالم خال من الأسلحة النووية، منوها كذلك بنتائج مؤتمر الأمم المتحدة الخاص بإخلاء منطقة الشرق الأوسط من الأسلحة النووية.

و في ختام كلمته، أعرب عن تقدير مصر للمبادرات الدولية الهادفة للوصول إلى عالم خال من الأسلحة النووية.

وشارك  أيضًا  السفير يارموفينانين  سفير دولة فنلندا والرئيس المعين لهذه الدورة الحالية، وجوخار موخاتزانوفا مديرة المنظمات الدولية و برنامج عدم الانتشار مركز فيينا لنزع السلاح وعدم الانتشار و نوبوشيج تاكاميزاوا  عضو IGEP وأستاذ في كلية الدراسات العليا السياسة  العامة جامعة طوكيو و دكتور نوبوماسا اكياما أستاذ في جامعة  هيتو تسوباشي، والذين تحدثوا عن الأزمات الخطيرة في نظام منع الانتشار النووي  و إعادة المعلومات اليوم  يواجه المجتمع الدولي مجموعة من التحديات النووية اعلي من اي وقت مضى ، ف الترسانات النووية أخذة في الازدياد و ستترتب علي ذلك عواقب أنسانية وبيئية حيث تدهورت البيئات الأمنية الإقليمية في أجزاء من العالم 

وتحث لجنة IGEP  الدول علي أعطاء الأولوية لما يلي أثناء دورة مراجعة المعاهدة لعام ٢٠٢٦ لتعزيز وتوسيع القواعد وهي احترام القانون والمبادئ  الدولية وخاصة عدم الاعتداء وحل النزاعات الدولية بالوسائل السلمية ، والتمسك بمبادئ غير منقوصة للأمن للجميع و عدم استخدام الأسلحة النووية أو التهديد باستخدامها .

مصر عادى
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.