المتحف القومي للحضارة المصرية يستقبل وزير الدفاع والسياحة لدولة نيوزيلندا و الوفد المرافق له  

0 7

 

 

 

في إطار سلسلة الزيارات الرسمية التي يشهدها المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، استقبل اليوم المتحف وفدا رفيع المستوى من دولة نيوزلندا، ضم السيد بينى هنارى وزير الدفاع والسياحة لدولة نيوزيلندا والسيد جريج لويس سفير نيوزيلندا بالقاهرة واللواء بحري جيمس جيلمور قائد القوات النيوزيلندية المشتركة والوفد المرافق لهم.

 

وكان فى استقبالهم الدكتور أحمد غنيم رئيس هيئة المتحف والذى استهل الزيارة بالترحيب بالسادة الضيوف واصطحابهم فى جولة تعريفية بالمتحف شرح خلالها فكرة انشاء المتحف ودوره في تسليط الضوء على تطور الحضارة المصرية وريادتها فى الجانبين المادى وغير المادى عبر العصور.

 

وأشار الدكتور أحمد غنيم إلى الأنشطة والفعاليات التي يقدمها المتحف في إطار دورة الثقافي و التعليمي والترفيهي والعلمي لنشر الوعي السياحي والأثري لدى افراد المجتمع، واستعداد المتحف الدائم لاستقبال الوفود والزائرين من مختلف دول العالم كواحد من المقاصد السياحية والأثرية الهامة ذات المنتج الثقافى المتنوع .

 

وتضمنت الجولة قاعة العرض المركزية وقاعة النسيج المصري وقاعة المومياوات الملكية، ورافقهم خلال الجولة الأستاذ سيد أبو الفضل المشرف على قلعتي العرض المركزية و المومياوات، حيث قدم لهم شرحا تفصيليا عن مقتنيات المتحف وكنوزه الأثرية المختلفة والمعروضة وفقا لأحدث تقنيات العرض المتحفى فى العالم والتطبيقات التكنولوجية الحديثة.

 

وفى نهاية الجولة حرص السيد بينى هنارى وزير الدفاع النيوزيلندي على تسجيل كلمة بدفتر زيارات المتحف أعرب فيها عن إعجابه بفكرة المتحف وموقعه المتميز الذى يعد من المقاصد السياحية والأثرية الهامة، كما أبدى الوفد النيوزلندي إعجابه بزيارة هذا الصرح العظيم، وانبهارهم برؤية ملوك مصر العظام بقاعة المومياوات الملكية ومقتنيات المتحف الفريدة والنادرة التى ليس لها مثيل فى العالم.

 

 

مصر عادى
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.